• 10 مارس 19
    • 0

    العملية الجراحية لاسترخاء العضلات من منطقة الفخذ (استرخاء الوتر المقرّب)

    إن عضلات الورك المتوترة بسبب زيادة التشنج تؤدي الى الاضطراب والتعطل في الميكانيكا الحيوية للورك، وبالتالي تتسبب لسلسلة من المشاكل التي يمكن أن تصل إلى خلع الورك. كما يكون ان تواجه صعوبات في الجلوس والوقوف والمشي والحفاظ على النظافة الشخصية، ويمكن في نتيجة التقييم من قبل الطبيب الجراح للعظام لدى الأطفال، ان يتم تطبيق توكسين البوتولينوم أو الاسترخاء على عضلات الفخذ. ويبقى هناك في حالة تطبيق العلاج الجراحي جرح من العملية الجراحية يصل طوله إلى 1 سم في منطقة الفخذ.

    لا تكون هناك جبيرة الجبس فيما بعد العملية الجراحية، ويمكن ان يتم استخدام الجهاز الذي يحافظ على الوركين مفتوحتين، وذلك وفقاً لقرار أخصائي العظام لدى الأطفال. ومن المهم القيام بالعلاج الطبيعي بشكل مكثف من أجل الحيلولة دون تكرار التقلص في العضلات مرة ثانية. ويمكن للمرضى الذين كانت لديهم القدرة على المشي قبل العملية الجراحية ان يمشوا فيما بعد العملية الجراحية ايضاً. يجب أن يتم تناول الأدوية الموصوفة في الوصفة الطبية بعد الخروج من المستشفى، وأن يحضر للمراجعات العيادية في اليوم العاشر والحادي والعشرين بعد العملية الجراحية.

     

     

    ليس محتوى الصفحة إلّا لأغراض إعلامية فقط، فقوموا باستشارة الطبيب من أجل التشخيص والعلاج على الاطلاق.