• 25 فبراير 18
    • 0

    تشخيص مشاكل القدم في مرحلة الطفولة وعلاجها

    إنه قد لوحظ أن المرضى من مرحلة الطفولة كثيرا ما يراجعون أطباء العظام فيما يتعلق بمشاكل القدم. يمكن سرد أكثر مشاكل القدم / أمراض القدم شيوعًا عند الأطفال على أنها الوطء الى الداخل، والقاعدة المسطحة، وتكوّن الكالس في القدمين. ودور طبيب العظام لدى الأطفال مهمٌ في تشخيص هذه الأمراض وعلاجها.

    المشي واطئاً إلى الداخل عند الأطفال

    قد يتم الخلط بين الوطء الى الداخل والقدم [القاعدة] المسطحة من حيث المفهوم في الغالب. يشاهد في الحالات التي يتم تعريفها على أنها الوطء الى الداخل أثناء المشي عند الأطفال، أن قدمي الطفل كأنهما تطئان نحو الداخل وفقاً للركبة أو الجسم. وأما المشي الضغط على الجانب الداخلي من القدم فيسمى القاعدة المسطحة.

    image01

    قد يختلف مصدر مشكلة الوطء الى الداخل حسب جنس الطفل. يكون السبب الأكثر شيوعًا لدى الأولاد الاناث هو مفصل الورك، بينما يكون ذلك عند الأولاد الذكور هو الانحناءات التي في عظم الشظية أو القدم. يمكن القيام بتحديد مرحلة المرض وأسبابه بسهولة عن طريق إجراء فحص مفصل مع إجراء دراسات تحليل المشي عند الحاجة من قبل طبيب العظام لدى الأطفال.

    يمكن بشكل طبيعي ان تشاهد ميزة المشي بالضغط او الوطء الى الداخل في بعض فئات عمرية معينة ايضاً. ويلاحظ المشي بالوطء إلى الداخل بالخصوص لدى الأولاد الاناث أكثر شيوعًا. وقد يشاهد أن حالة المشي بالضغط الى الداخل لدى الأولاد الاناث تبدأ بشكلٍ عامٍ في سن الثالثة، وتستمر حتى سن الخامسة مع الزيادة. وعندما يبلغ الطفل لسن العاشرة، فان هذه الحالة تزول وتتعدل تلقائياً عند العديد من الأطفال.

    يوجد هناك بعض تفاصيل محذرة في التمييز بين هذه العملية للتطور الطبيعي، وبين الحالات المرضية. يجب تقييم الطفل من قبل طبيب العظام لدى الأطفال في حالات مثل وجود حالة مماثلة لدى أفراد الأسرة، ووجود مشكلة كامنة وراء ذلك، والوطء الى الداخل من جانب واحد، والتقدم في السن دون أي تحسن.

    يعد تحليل المشي أهم خطوة بعد الفحص السريري في وضع التشخيص. حينما يتم القيام بدراسة تحليل المشي، فانه تتم في المرحلة الأولى مراقبة الطفل من قبل طبيب العظام، ثم يتم إجراء تحليل المشي البصري من خلال توفير المشي. ان تكون هناك شبهة في أن المشكلة مشكلة خطيرة، فسوف يتم في الخطوة التالية استخدام تحليل المشي بمساعدة الحاسوب الآلي. إنه توجد لدينا الوسائل والامكانيات لإجراء هذه التحليلات.

    لم يتم في الدراسات العلمية إثبات تأثير تقويمي وتعديلي للأحذية أو الأجهزة الخاصة في معالجة حالة الوطء او الضغط الى الداخل. يمكن أن تحدث هناك مشاكل نفسية أيضًا عند الأطفال الذين يجدون صعوبة في استخدام هذه الأجهزة. يجب أن تكون العائلات حذرة بشأن تجنب العلاجات غير الضرورية.

    حالة القدم المسطحة لدى الأطفال

    يمكن تعريف القدم [القاعدة] المسطحة بأنها فقدان قوس باطن القدم لدى الطفل، وفي نتيجة ذلك الوطء او الضغط على الجزء الداخلي من القدم. ونظراً الى أن تطور الوسادة الدهنية في باطن القدم عند الأطفال لم يكتمل بعدُ، وأن هذه الأربطة لم تزل مرنة ايضاً، فانه قد يعتبر الضغط او الوطء الى الداخلي طبيعيًا عند الأطفال حتى سن 4 سنوات. ويستقيم هذا المظهر على العادة عندما تأخذ القدم شكلها فيما بين سنوات 8-10 من العمر. وكثيرا ما تقوم العائلات بمراجعة طبيب العظام لدى الأطفال في هذه الفئة العمرية، وذلك قلقًا بشأن مظهر القدمين.

    image02إذا كانت قاعدة القدم تطأ على الأرض بشكل طبيعي، ولم تكن هناك مشكلة في ارتداء الحذاء، ولم يوجد هناك ألم في القدم، ولم توجد مشكلة في وظائف القدم فحينئذ يعتبر الطفل طبيعياً. لا ينصح في هذه الحالات بأي علاج. إذا وجدت هناك أية شبهة في التشخيص بعد فحص طبيب العظام لدى الأطفال، فلابد من القيام بإجراء تحليل مفصل. وأما في بعض الحالات، فانه يلاحظ أن العائلات تشعر بالقلق بسبب المعلومات المختلفة التي تحصل عليها من مختلف الأطباء. وفي مثل هذه الحالات، تتم مراقبة الطفل عن طريق إجراء تحليل الضغط للقدم. إذا كان تحليل الضغط طبيعيًا أو لوحظ التطبيع، فلا ينصح بالعلاج.image03

    يوصى باستخدام النعال الداخلية أو الأحذية الخاصة في الحالات التي يكون فيها قاعدة القدم مسطحة المظهر، ويكون هناك ألم في منتصف القدم أو الكعب أو مؤخرة الساق. يتم مع التكنولوجيا المتطورة إنتاجها بشكل خصوصي للشخص وفقًا لتوزيع ضغط القاعدة للقدم. يلعب استخدام النعال الداخلية أو الأحذية الخاصة دورًا فعالًا في زيادة الأداء لدى الطفل خصوصاً في الأنشطة الرياضية.

    ونادرا ما تتم المراجعة لخيارات العلاج الجراحي كخيار أخير في حالة الأقدام المسطحة عند الأطفال. يُفضل العلاج الجراحي في الفحوصات المتقدمة بشكلٍ عامٍ في الحالات التي تكون فيها العظام المتكونة للقدم ملتصقة خلقياً أي منذ الولادة. وهذا العلاج فعال في الحيلولة دون اضطرابات المفاصل ايضاً التي قد تتطور لدى المرضى الذين يكون العلاج الجراحي مناسبًا بالنسبة لهم.

    تكوّن الكالس عند الأطفال

    قد يكون تكوّن الكالس على أخمص القدم لدى الطفل هو المؤشر الأول لمشاكل القدم المهمة. يعتبر تكوّن الكالسات أمراً مهمًا من حيث انها تشير الى أن توزيع الضغط في القدم ليس طبيعيًا. وفي هذه الحالة، ينبغي فحص الطفل بشكل مفصل من قبل طبيب العظام لدى الأطفال، ويجب الكشف عن أسباب هذه الحالة من خلال دراسة توزيع الضغط في القدم المراد إجراؤها. ويتم بعد مرحلة التشخيص القيام بتنظيم برنامج علاجي مناسب من قبل طبيب العظام لدى الأطفال.

     

    ليس محتوى الصفحة إلّا لأغراض إعلامية فقط، فقوموا باستشارة الطبيب من أجل التشخيص والعلاج على الاطلاق.