• 25 فبراير 18
    • 0

    استرخاء عضلات الساق خلف الكعب

    العملية الجراحية لاسترخاء العضلات

    تقع عضلة الساق [العضلة البطنساقية] خلف عظم الشظية بين الركبة والكعب. إن هذه العضلة التي يزيد توترها فيما بعد زيادة التشنج في الأمراض مثل الشلل الدماغي، يمكن ان تؤدي الى المشي على اطراف الأصابع، والى الاضطراب في ميكانيكا المشي. واعتمادًا على التقييم الجاري من قبل أخصائي جراحة العظام لدى الأطفال، يمكن في هذه الحالات الوصول إلى غشاء هذه العضلة من خلال شق يبلغ حجمه حوالي 3 سم، يفتح من أسفل المستوى المتوسط بقليل من عظم الشظية، فتوفير استرخائه. وفي الوقت نفسه، يمكن اعتمادًا على الفحص ايضاً، إسترخاء وتر العرقوب في نهاية العضلة من مستوى خلف الكعب.

    فيما بعد العملية الجراحية لاسترخاء العضلات

    يمكن بناءً على الفحص الذي يتم إجراؤه أثناء العملية الجراحية، تطبيق الجص على المريض. أما في الحالات التي لم يتم فيها تطبيق الجبس، فانه يوفر للمريض تركيب جهاز دعم (دعامة) يساعده بعد العملية الجراحية على حفظ القدم في الوضعية المناسبية. يُسمح للمرضى الذين كانت لديهم القدرة على المشي قبل العملية الجراحية، بالمشي بعد العملية الجراحية ايضاً عن طريق الوطء على الجبس أو الدعامة. يتم فحص المرضى من قبل أخصائي العظام لدى الأطفال في اليوم العاشر والحادي والعشرين.

     

    ليس محتوى الصفحة إلّا لأغراض إعلامية فقط، فقوموا باستشارة الطبيب من أجل التشخيص والعلاج على الاطلاق.